منتـدى طريــق النــَّجاح

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته


أهلاً و سهلاً و مرحبًا بمن أتانــَا ^_^،،
نتمنى لكـ قضاء وقتٍ طيّبٍ ومفيدٍ في أرجاء منتديات طريــق النــَّجاح،،
للحصول على كافّة الصّلاحيات والمشاركة معنا تفضّل بـالتسجيل،
أو تفضّل بالدخول إن كنتَ مسجّلاً..

~*¤ô§ô¤*~ ..نريدُ جيلاً يفلحُ الآفاقْ.. نريدُ جيلاً.. رائداً.. عملاقْ.. ~*¤ô§ô¤*~

الرَّوابـط منتهية الصَّلاحيَّة نظرا لانتهاء صلاحية بعض الرَّوابط الخاصة بحفظ ملفات مهمة للطلبة و التي يصعب علينا إيجادها إلا بواسطة الوافدين من أجلها، نطلب من كل عضو يجد رابطًا منتهي الصلاحية أن يبلِّغ الإدارة أو المشرف على القسم عن الموضوع الذي يحوي رابطًا تالفًا من أجل إعادة رفع الملفات و تعميم الفائدة على الجميع، وبارك الله فيكم..
حملـة تجديد الرَّوابـط بشرى إلى كل الطلبة الذين راسلونا بخصوص موضوع الأخت خولة دروس و تمارين في الكيمياء و الذي يحوي ملفات قيمة انتهت صلاحية روابطها، نـُعلمكم أنَّه تمَّ إعادة رفع الملفات و تجديد الرَّوابط، و فيما يخص بقيَّة المواضيع فالبحث عن ملفاتها جارٍ حاليا من أجل إعادة رفعها..  لكل استفساراتكم و اقتراحاتكم أو للتبليغ عن روابط أخرى نحن في الخدمة، وفـَّقكم الله إلى كلِّ الخيــر..
دعــاء اللهم احفظ إخواننا المسلمين في ليبيا و اليمن و مصر و تونس و سوريا و البحرين و سائر بلاد المسلمين و احقن دماءهم و آمنهم في أنفسهم و أموالهم، اللهم اشف مرضاهم و ارحم موتاهم و وحد كلمتهم و ول عليهم خيارهم... آمين يا رب العالمين.
اللغة العربية الرجاء من جميع الأعضاء الالتزام باللغة العربية الفصيحة أثناء التحاور في مختلف أركان المنتدى و ذلك حرصًا منا على السمو بلغتنا العربية لغة القرآن الكريم.
مقولات ‎بعـض الكلمات تستقر فِي القلوبِ كرؤوسِ الإبر، متى تـحركت.. أوْجعت أقصى مراحل النضج هي عندما تؤمن بأن لديك شيئًا تمنحه للعالم إن أنجح الطرق للوصول إلى التعاسة هو كتمانك إحساسك بالألم داخلك عندما يخبرك شخص ما بسر، فإنه يسلبك رد فعلك التلقائي تجاه شخص آخر يمكنك أن تتعلم من أخطاء الآخرين، لكنك لا تنضج إلا عندما ترتكب أخطاءك أنت إذا كنت تعيش في الماضي فإنك لست على قيد الحياة الآن الطريق للجنون هو أن تحاول إسعاد الجميع طوال الوقت امنح تقديرك، تفهمك، دعمك و حبك، ولكن من منطلق القوة. العطاء من منطلق ضعف هو مجرد نوع من التسول التردد و المماطلة و التأجيل أشبه ببطاقة ائتمان: لذيذ استعمالها إلى حين وصول الفاتورة  تعلَّم من النملة؛ فهي لا تبحث عن المداخل، بل تصنعها من يأبى اليوم قبول النصيحة التي لا تكلفه شيئا فسوف يضطر في الغد إلى شراء الأسف بأغلى سعر الوقت يداوي كل شيء؛ فقط أعطِ الوقت وقته الحجج الواهية لا تقنع أحداً، حتى ذلك الذي يتذرع بها لا يقاس النجاح بالموقع الذي يتبوأه المرء في حياته.. بقدر ما يقاس بالصعاب التي يتغلب عليها خيبة الأمل دليل على أن الأمل كان في غير محله في اليوم الذي لا تواجه فيه أية مشاكل، تأكد أنك في الطريق غير الصحيح يوجد دائماً من هو أشقى منك، فابتسم لعله من عجائب الحياة أنك إذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة فإنك دائما تصل إليها لكي تتفادى كل صور الإنتقادات: لا تفعل شيئا، و لا تقل شيئا، و كن لا شيء.

    كما بدأنا بالحديث عن الذات .. فإننا نعود للحديث عنها ..

    شاطر

    استبرق
    عضـو مجتـهـد
    عضـو مجتـهـد

    تاريخ التسجيل : 23/12/2010
    عـدد الرسائــل : 152
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : المطالعة
    الموقـع :

    كما بدأنا بالحديث عن الذات .. فإننا نعود للحديث عنها ..

    مُساهمة من طرف استبرق في 27.12.10 13:06

    بسم الله الرحمان الرحيم

    كما بدأنا بالحديث عن الذات .. فإننا نعود للحديث عنها ..

    فلقد كان القاسم المشترك لمعظم ما يعرض علينا من مشكلات شخصية أو عائلية .. هو عدم رعاية الذات حق الرعاية .. !!


    ومع أن السائل يكون مهتما ويعتقد أن المشكلة تكمن في موقع ما .. إلا أنه لا
    يتصور أن الخلل هو في فقر ذاته الذي أدى به إلى ضعف في قدرته على إدارة
    حياته وضبطه لقراراته.

    لذا فإنني أوصيكم بذواتكم خيرا. وأعدكم بأننا سندندن حول الذات وقدرها وطريقة إعلائها لمرات ومرات ..


    وقد قال *الدكتور ابراهيم الخليفي* في “الذات” أبياتا يصف فيها قدرها كما يراه، ويحث فيها على أهمية رعايتها ..
    لأن تلك الرعاية والتزكية .. هي طريق الفلاح ..



    قال الله تعالى في سورة الشمس :


    ( قد أفلح من زكاها، وقد خاب من دساها )


    وإليكم وصفه للذات :

    الـذات مــركـبة إذا مـا قـدتــهـا
    للخيـر أضـحـت مـوطــن الإلـهام
    فـالـذات تـحـوي كـل أمــر وارد
    شــأن دنـي أو شـــؤون عـظـــام
    فيهـا الطمـوح و فــي جـوانبـها
    الـيـقـيــن وكــــل أمـــــــر هـــــام
    ركـن المعارف ملتقى الأحداث
    في الماضي وفي مسـتقبل الأيام
    فيـها المهـارات الـتي تبني بهـا
    نفـسـا مثقفــة و قـلبــا ســامي
    و هـي الـمــآل لكـل خيـر حـزته
    وهـي المجـال لكـل شــر طامي
    فـإذا علمــت بـأن زبدة عيشــنا
    قصـر عـلـى التـدبيـــر و الإقــدام
    فـاعـلـم بـأن اللـه خـيـر عـبــده
    وخــذ الكـــتاب بقـوة وتسـامـي
    واحـرص على تهذيبها و بنـائها
    واعـلم بـأن الـخـيـر فـي الإحكام
    واحذر عواقب عزلها عن ربــهـا
    أو تـركـهـا فـوضـى بـغـيــر نـظــام
    لا تتـرك الـدنيـا وأنـت مهلـهــل
    ضـيـعـت ذاتـك فـي مـكـب ركـام


    وفقكم الله ….


    woverline
    عضـو نشـيـط
    عضـو نشـيـط

    تاريخ التسجيل : 23/12/2010
    عـدد الرسائــل : 818
    الجنس : ذكر
    العمــل : غير معروف
    الهوايـة : الصيد
    الموقـع :

    رد: كما بدأنا بالحديث عن الذات .. فإننا نعود للحديث عنها ..

    مُساهمة من طرف woverline في 19.02.11 17:31

    شكراااااااااااااااااااااااااااااااااا

      الوقت/التاريخ الآن هو 10.12.16 0:14