منتـدى طريــق النــَّجاح

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته


أهلاً و سهلاً و مرحبًا بمن أتانــَا ^_^،،
نتمنى لكـ قضاء وقتٍ طيّبٍ ومفيدٍ في أرجاء منتديات طريــق النــَّجاح،،
للحصول على كافّة الصّلاحيات والمشاركة معنا تفضّل بـالتسجيل،
أو تفضّل بالدخول إن كنتَ مسجّلاً..

~*¤ô§ô¤*~ ..نريدُ جيلاً يفلحُ الآفاقْ.. نريدُ جيلاً.. رائداً.. عملاقْ.. ~*¤ô§ô¤*~

الرَّوابـط منتهية الصَّلاحيَّة نظرا لانتهاء صلاحية بعض الرَّوابط الخاصة بحفظ ملفات مهمة للطلبة و التي يصعب علينا إيجادها إلا بواسطة الوافدين من أجلها، نطلب من كل عضو يجد رابطًا منتهي الصلاحية أن يبلِّغ الإدارة أو المشرف على القسم عن الموضوع الذي يحوي رابطًا تالفًا من أجل إعادة رفع الملفات و تعميم الفائدة على الجميع، وبارك الله فيكم..
حملـة تجديد الرَّوابـط بشرى إلى كل الطلبة الذين راسلونا بخصوص موضوع الأخت خولة دروس و تمارين في الكيمياء و الذي يحوي ملفات قيمة انتهت صلاحية روابطها، نـُعلمكم أنَّه تمَّ إعادة رفع الملفات و تجديد الرَّوابط، و فيما يخص بقيَّة المواضيع فالبحث عن ملفاتها جارٍ حاليا من أجل إعادة رفعها..  لكل استفساراتكم و اقتراحاتكم أو للتبليغ عن روابط أخرى نحن في الخدمة، وفـَّقكم الله إلى كلِّ الخيــر..
دعــاء اللهم احفظ إخواننا المسلمين في ليبيا و اليمن و مصر و تونس و سوريا و البحرين و سائر بلاد المسلمين و احقن دماءهم و آمنهم في أنفسهم و أموالهم، اللهم اشف مرضاهم و ارحم موتاهم و وحد كلمتهم و ول عليهم خيارهم... آمين يا رب العالمين.
اللغة العربية الرجاء من جميع الأعضاء الالتزام باللغة العربية الفصيحة أثناء التحاور في مختلف أركان المنتدى و ذلك حرصًا منا على السمو بلغتنا العربية لغة القرآن الكريم.
مقولات ‎بعـض الكلمات تستقر فِي القلوبِ كرؤوسِ الإبر، متى تـحركت.. أوْجعت أقصى مراحل النضج هي عندما تؤمن بأن لديك شيئًا تمنحه للعالم إن أنجح الطرق للوصول إلى التعاسة هو كتمانك إحساسك بالألم داخلك عندما يخبرك شخص ما بسر، فإنه يسلبك رد فعلك التلقائي تجاه شخص آخر يمكنك أن تتعلم من أخطاء الآخرين، لكنك لا تنضج إلا عندما ترتكب أخطاءك أنت إذا كنت تعيش في الماضي فإنك لست على قيد الحياة الآن الطريق للجنون هو أن تحاول إسعاد الجميع طوال الوقت امنح تقديرك، تفهمك، دعمك و حبك، ولكن من منطلق القوة. العطاء من منطلق ضعف هو مجرد نوع من التسول التردد و المماطلة و التأجيل أشبه ببطاقة ائتمان: لذيذ استعمالها إلى حين وصول الفاتورة  تعلَّم من النملة؛ فهي لا تبحث عن المداخل، بل تصنعها من يأبى اليوم قبول النصيحة التي لا تكلفه شيئا فسوف يضطر في الغد إلى شراء الأسف بأغلى سعر الوقت يداوي كل شيء؛ فقط أعطِ الوقت وقته الحجج الواهية لا تقنع أحداً، حتى ذلك الذي يتذرع بها لا يقاس النجاح بالموقع الذي يتبوأه المرء في حياته.. بقدر ما يقاس بالصعاب التي يتغلب عليها خيبة الأمل دليل على أن الأمل كان في غير محله في اليوم الذي لا تواجه فيه أية مشاكل، تأكد أنك في الطريق غير الصحيح يوجد دائماً من هو أشقى منك، فابتسم لعله من عجائب الحياة أنك إذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة فإنك دائما تصل إليها لكي تتفادى كل صور الإنتقادات: لا تفعل شيئا، و لا تقل شيئا، و كن لا شيء.

    رفقاً بالقوارير

    شاطر

    KENZA 01
    مـشـــرف
    مـشـــرف

    تاريخ التسجيل : 27/07/2008
    عـدد الرسائــل : 632
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : المطالعة
    الموقـع :
    أوسمة العضو :

    butterfly رفقاً بالقوارير

    مُساهمة من طرف KENZA 01 في 04.07.09 11:56




    هل انتهت كل مجموعة من عملها يا بنات ؟
    نعم يا أستاذة
    إذن سنرى الآن، عمل كل مجموعة منكن، ترى من أين نبدأ ؟





    تعالت أصوات الفتيات في أرجاء الفصل، كل مجموعة تريد أن تكون هي السباقة في عرض نتائج تجربتها.
    فأخذت المدرسة تنقر بيدها على طاولتها العريضة محاولة منها لإخماد الفوضى المشتعلة في أرجاء المختبر، وقالت المجموعة الهادئة هي من سأسمح لها بعرض نتائجها أولاً، فجعلت تحملق بعينيها يميناً وشمالاً باحثة عن المجموعة الأكثر هدوءاً، فشاهدت النظرات الساهمة في عمق قارورة التجربة لصاحبة الوجنات الذابلة والشفائف المطبقة، ثم قالت: حسناً.. فلنبدأ مع هادية، هيا يا هادية اعرضي لنا نتائج تجربتكِ .. ولكن هادية لم تكن لتنتبه إليها، فكررت المدرسة كلامها بصوت أعلى هذه المرة، هادية، هادية، فانتبهت هادية إلى مدرستها واهتزت يدها وانزلقت القارورة من يدها لتنزل وترتطم بقاع الأرض، احمرت وجنتاها خجلاً، وانفتحت الشفتان لتنطلق منها كلمات الاعتذار، عذرا أستاذة، لم أكن لأقصد ذلك، فأسرعت المدرسة فزعة إليها، هل نزل جزء من المحاليل على جلدك أو ملابسكِ ؟ اندهشت هادية لتصرف أستاذتها، فصمتت ولم تنطق ببنت شفه، فقالت لها، دعيني أرى، هل أصبت بمكروه؟ فهذه المواد الكيميائية المستخدمة في تجربتكم حارقة، وان نزلت قطرة منها على ثيابكِ لأصبت بالأذى.. كانت تقول كلماتها هذه وهي تتفحص يدي طالبتها، ولما رأت سلامتها، ربتت على كتفيها وقالت: الحمد لله أنكِ لم تصابي بمكروه.
    في هذه الأثناء، ارتفعت بعض الأصوات منددة بموقف المدرسة الذي اتخذته بحق هادية، فوقفت هند وقالت: هذا بدل من أن تعاقبيها على فعلتها تقفين إلى جانبها وتربتين على كتفها لا بل ويرتعب قلبكِ خوفا عليها ؟
    وبعضهن اتخذ من السخرية منطلقاً لتفريغ غيرته، كعبير وشلتها، فعندما تفوهت عبير قائلة: هيا يا فتاتي الرقيقة.. التقطي الأجزاء المتناثرة وأعيدي لصقها لتعود القارورة كما كانت.
    تعالت ضحكات وقهقهات التابعات لها في فضاء المختبر، أما صاحبتنا هادية فما كان منها إلا أن تبكي خجلاً وحزناً.
    تدخلت المدرسة حينما رأت دموع الألم تنهمر من عيني هادية، آمرة عبير بالقيام بالأمر الذي طلبته من زميلتها، مما أثار غضبها، فأخذت ترعد وتبرق، ماذا!! أنا عبير ألملم بقايا قارورة محطمة! فمن تكون هادية لأصنع أنا عبير هذا الصنيع بدلاً منها ؟؟
    أنتِ وهادية سواسية لديّ، فأنتِ طالبة عندي وهي كذلك، فلا هادية بأفضل منكِ ولست بأفضل منها، وما طلبت منكِ هذا إلا لأنه كان اقتراح مقدم من عقلكِ يا عزيزتي، أفهمتني! هكذا أجابتها المدرسة، مما سبب لها إحراجاً شديداً أمام فتيات فصلها، فصمتت ولم تحرك ساكناً، فواصلت المدرسة حديثها، لتقول لها، ولكنني لن ادعكِ يا عبير أن تلملمي هذه الأجزاء ذاتها، ليس لأنكِ لستِ التي قذفتِ بها، بل لأنها تحتوي على مواد كيميائية ضارة بالصحة، ولست أود إيذائك ولا إيذاء أية واحدة منكن، فأنتن رياحين قلوبنا، وثمار جهودنا نحصده فيكن، فهيا تناولي قارورة فارغة ولتكن من تلك القوارير الفخارية لا الزجاجية، لئلا تجُرح يداكِ فتتألمي، ولتعيدي لصقها أمامنا جميعاً، هيا يا غاليتي ماذا تنتظرين؟؟ فتناولت بيدها إحدى القوارير الفخارية التي وضعت في المختبر، وألقت بها على قاع الأرض وهي مقطبة حاجبيها، ولما تحطمت القارورة مدت لها المدرسة الشمع اللاصق، فأخذت تلصق الأجزاء وتركبها.. والفتيات يحدقن وينتظرن النهاية ! إلى أن انتهت إعادت تركيبها من جديد، جاءت المدرسة ورفعتها أمام أعين الجميع لينظرن إليها وهي تقول: أحسنتِ صنعاً يا غاليتي عبير، فليصفق الجميع لها، صفقت الطالبات وملامح الاستغراب ارتسمت على الوجوه.
    أعلم أنكن مندهشات من تصرفي هذا، فما قامت به عبير من إعادة تشكيل هل سيرجع القارورة كما كانت؟ أم إن بصمات التحطم بدت واضحة على القارورة؟ لاشك أنكن ترون هذه الآثار، وان القارورة الآن لم تعد إلى سابق عهدها على رغم الجهد الكبير الذي بذلته زميلتكن في محاولة تجميع الأجزاء وتركيبها.. وهكذا هو حال قلوبكن يا عزيزاتي عندما يقوم أحدنا بخدشها وكسرها من الصعب إعادة جبرها، فلا تتعلمن جرح مشاعر بعضكن البعض، لأنه وان حاولتن تصحيح خطأكن بعد ذلك لن تستطعن.
    تأثر الجميع بكلام الأستاذة إلا أن الأكثر تأثراً كانت عبير فذرفت دمعة الندم وذهبت لتعتذر من زميلتها هادية .



    من مجلة بشرى

    هل لاحظتم أخواتي التصرف الحكيم للأستاذة
    لا تيأسوا و تقولوا ليت لنا أستاذة مثلها فمازال بصيص الأمل فيكن أنتن يا درر الإسلام
    فأنتن معلمات المستقبل
    أملنا أن نرى القصة و أمثالها تتجسد في مدارسنا

    conc02

    °ChOuMeiSsA°
    مديــر المنتـدى
    مديــر المنتـدى

    تاريخ التسجيل : 15/03/2008
    عـدد الرسائــل : 1081
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : المطالعة
    الموقـع :
    أوسمة العضو :

    butterfly رد: رفقاً بالقوارير

    مُساهمة من طرف °ChOuMeiSsA° في 04.07.09 20:32

    bismillah

    salu02


    قصّة رائعة أختي كنـزة!!
    و لكن هل توجد أستاذات كهذه اليوم يا ترى؟؟!! saddd
    على كل حـال كما تفضلتِ يا صديقتي هناك أمل كبيـر في وردات اليـوم شمعات الغـد بإذن الله تعالى..
    جزاكِـ الله كلّ الخير أختي العزيزة..

    mer03


    *-------------*-------------------------------*-------------------------------*-------------*




    مسلمة
    مـشـــرف
    مـشـــرف

    تاريخ التسجيل : 06/04/2008
    عـدد الرسائــل : 208
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : السفر
    الموقـع :

    butterfly رد: رفقاً بالقوارير

    مُساهمة من طرف مسلمة في 08.07.09 13:18

    bismillah

    salu02


    موضوع رائع بارك الله فيك كنزة و جزاك خير الجزاء.

    mer05


    *-------------*-------------------------------*-------------------------------*-------------*


    woverline
    عضـو نشـيـط
    عضـو نشـيـط

    تاريخ التسجيل : 23/12/2010
    عـدد الرسائــل : 818
    الجنس : ذكر
    العمــل : غير معروف
    الهوايـة : الصيد
    الموقـع :

    butterfly رد: رفقاً بالقوارير

    مُساهمة من طرف woverline في 08.02.11 17:41

    شكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

      الوقت/التاريخ الآن هو 11.12.16 5:16