منتـدى طريــق النــَّجاح

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته


أهلاً و سهلاً و مرحبًا بمن أتانــَا ^_^،،
نتمنى لكـ قضاء وقتٍ طيّبٍ ومفيدٍ في أرجاء منتديات طريــق النــَّجاح،،
للحصول على كافّة الصّلاحيات والمشاركة معنا تفضّل بـالتسجيل،
أو تفضّل بالدخول إن كنتَ مسجّلاً..

~*¤ô§ô¤*~ ..نريدُ جيلاً يفلحُ الآفاقْ.. نريدُ جيلاً.. رائداً.. عملاقْ.. ~*¤ô§ô¤*~

الرَّوابـط منتهية الصَّلاحيَّة نظرا لانتهاء صلاحية بعض الرَّوابط الخاصة بحفظ ملفات مهمة للطلبة و التي يصعب علينا إيجادها إلا بواسطة الوافدين من أجلها، نطلب من كل عضو يجد رابطًا منتهي الصلاحية أن يبلِّغ الإدارة أو المشرف على القسم عن الموضوع الذي يحوي رابطًا تالفًا من أجل إعادة رفع الملفات و تعميم الفائدة على الجميع، وبارك الله فيكم..
حملـة تجديد الرَّوابـط بشرى إلى كل الطلبة الذين راسلونا بخصوص موضوع الأخت خولة دروس و تمارين في الكيمياء و الذي يحوي ملفات قيمة انتهت صلاحية روابطها، نـُعلمكم أنَّه تمَّ إعادة رفع الملفات و تجديد الرَّوابط، و فيما يخص بقيَّة المواضيع فالبحث عن ملفاتها جارٍ حاليا من أجل إعادة رفعها..  لكل استفساراتكم و اقتراحاتكم أو للتبليغ عن روابط أخرى نحن في الخدمة، وفـَّقكم الله إلى كلِّ الخيــر..
دعــاء اللهم احفظ إخواننا المسلمين في ليبيا و اليمن و مصر و تونس و سوريا و البحرين و سائر بلاد المسلمين و احقن دماءهم و آمنهم في أنفسهم و أموالهم، اللهم اشف مرضاهم و ارحم موتاهم و وحد كلمتهم و ول عليهم خيارهم... آمين يا رب العالمين.
اللغة العربية الرجاء من جميع الأعضاء الالتزام باللغة العربية الفصيحة أثناء التحاور في مختلف أركان المنتدى و ذلك حرصًا منا على السمو بلغتنا العربية لغة القرآن الكريم.
مقولات ‎بعـض الكلمات تستقر فِي القلوبِ كرؤوسِ الإبر، متى تـحركت.. أوْجعت أقصى مراحل النضج هي عندما تؤمن بأن لديك شيئًا تمنحه للعالم إن أنجح الطرق للوصول إلى التعاسة هو كتمانك إحساسك بالألم داخلك عندما يخبرك شخص ما بسر، فإنه يسلبك رد فعلك التلقائي تجاه شخص آخر يمكنك أن تتعلم من أخطاء الآخرين، لكنك لا تنضج إلا عندما ترتكب أخطاءك أنت إذا كنت تعيش في الماضي فإنك لست على قيد الحياة الآن الطريق للجنون هو أن تحاول إسعاد الجميع طوال الوقت امنح تقديرك، تفهمك، دعمك و حبك، ولكن من منطلق القوة. العطاء من منطلق ضعف هو مجرد نوع من التسول التردد و المماطلة و التأجيل أشبه ببطاقة ائتمان: لذيذ استعمالها إلى حين وصول الفاتورة  تعلَّم من النملة؛ فهي لا تبحث عن المداخل، بل تصنعها من يأبى اليوم قبول النصيحة التي لا تكلفه شيئا فسوف يضطر في الغد إلى شراء الأسف بأغلى سعر الوقت يداوي كل شيء؛ فقط أعطِ الوقت وقته الحجج الواهية لا تقنع أحداً، حتى ذلك الذي يتذرع بها لا يقاس النجاح بالموقع الذي يتبوأه المرء في حياته.. بقدر ما يقاس بالصعاب التي يتغلب عليها خيبة الأمل دليل على أن الأمل كان في غير محله في اليوم الذي لا تواجه فيه أية مشاكل، تأكد أنك في الطريق غير الصحيح يوجد دائماً من هو أشقى منك، فابتسم لعله من عجائب الحياة أنك إذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة فإنك دائما تصل إليها لكي تتفادى كل صور الإنتقادات: لا تفعل شيئا، و لا تقل شيئا، و كن لا شيء.

    حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    شاطر

    KENZA 01
    مـشـــرف
    مـشـــرف

    تاريخ التسجيل : 27/07/2008
    عـدد الرسائــل : 632
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : المطالعة
    الموقـع :
    أوسمة العضو :

    butterfly حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف KENZA 01 في 02.04.10 23:10






    تحية طيبة و بعد :

    يسر منتديات نور اليقين للطلاب المسلمين أن تفتح حملة إحياء العمل بالسنة النبوية
    إن سبيل النهضة بالأمة هو الرجوع إلى دين الله و التمسك به و لن يكون ذلك إلا باتباع سنة المصطفى
    فالسنة النبوية هي تطبيق لكتاب الله و هي أقوال و أوامر و نواهى و افعال و تصرفات كان يقوم بها النبي في حياته بوحى من الله
    فقد قال تعالى : {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً}
    فالقرآن هو دستور الحياة و السنة النبوية هي مثال يحتذى به في تطبيق ذلك الدستور
    لذا فإنه علينا الاقتداء به صلى الله عليه و سلم
    و حملتنا هذه تنص على أن يقوم أحد أعضاء هذا المنتدى بالبحث في أحد السنن ثم كتابة مقال يرغب في العمل بها و يأتي بالأدلة عليها و أهميتها في الحياة و يضعه كمشاركة في هذا الموضوع و يكون هذا العمل أسبوعيا أي سنة واحدة كل اسبوع يقوم باقي الأعضاء منتديات نور اليقين بتطبيقها و نشرها و حث الناس على العمل بها.
    فنشرها يكون من خلال طباعة صفحة يحملها من اراد ثم تلصيقها بالأماكن العامة او أين أراد

    شروط المشاركة :
    بإمكان الجميع المشاركة فقط التقيد بهذا الشرط أن يكون المقال الذي يضعه عن السنة ليس منقول إنما له لمسة به أي لا بأس أن يكون لخصه أو استعان ببعض المواضيع و الكتب و استعان بعبارات منها المهم أن تكون له بصمة في الموضوع فنحن نريد المشارك المبدع
    على ان يخبرنا من يريد المشاركة من قبل مع ذكر الموضوع الذي يريد المشاركة به لننظم لكل سنة اسبوع
    بخصوص السنة المختارة يبقى ذلك على حسب من يريد كتابة موضوع السنة فهو من يختار الموضوع و لا يشترط ان تكون سنة مهجورة او غير مهجورة المهم ان من يريد احياءها يراها ضرورية و لها اهمية بالغة حسب نظره لكي يكون المقال جذاب و مرغب في العمل بالسنة
    اما من يعملون بالسنة اي سيلتزمون بتطبيق السنة الموضوعة اسبوعيا فنرجوا منهم ان يكتبوا رد بانهم مستعدون للمشاركة لنرى ثمار عملنا و مدى نجاحه

    مأجورون بإذن المولى
    تقبل الله أعمالكم في ميزان حسناتكم خالصا لوجهه سبحانه
    ووفقكم و سدد خطاكم







    عدل سابقا من قبل KENZA 01 في 02.04.10 23:28 عدل 2 مرات

    KENZA 01
    مـشـــرف
    مـشـــرف

    تاريخ التسجيل : 27/07/2008
    عـدد الرسائــل : 632
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : المطالعة
    الموقـع :
    أوسمة العضو :

    butterfly رد: حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف KENZA 01 في 02.04.10 23:16



    بسم الله و على بركة الله نفتتح الحملة مع أول سنة : الهدية



    قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " تهادوا تحابوا" رواه البخاري





    الهدية مفتاح من مفاتيح القلوب، وسنة هجرها الكثيرون ولم يعيروها اهتمامهم، رغم لفت الرسول صلى الله عليه وسلم انتباهنا إلى أهميتها، في عدة أحاديث، منها قوله تهادوا تحابوا، ففي الحديث إشارة إلى أهمية الهدية ومكانتها وعظيم تأثيرها، فهي إحدى الوسائل التي تملك القلب، وتنفذ من خلاله للتأثير على الشخص.
    وعلى الرغم من كون الهدية شيئا ماديا، فإنها تكون سببا في الوصول إلى قيمة روحية عظيمة ألا وهي الحب في الله فضلا عن أنها تذهب الضغينة، كما لا يخفى ما للهدية من أثر طيب في توطيد أواصر المحبة وتنمية مشاعر الود،و إشاعة الحب، وتوطيد العلاقات الاجتماعية، وابتغاء الأجر والثواب من الله تعالى.
    ولقد ظهرت الهدية بشكل كبير في المجتمع الإسلامي الأول، فكثيرا ما كان يهدي الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيقبل هديتهم ولا يردها، وكان هو صلى الله عليه وسلم يهدي بعض أصحابه فيسعدون بهديته، لكنه كان يرفض الصدقة؛ لأن الصدقة تعني الحاجة و هي خطاب الأبدان، ولكن الهدية يقصد بها الألفة والمحبة و هي خطاب النفس والقلب.
    بل كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلم الصحابة ألا يردوا الهدية، فكان صلى الله عليه وسلم لا يرد طيبا أبدا. وكلما كان الجار أقرب كان أولى بالهدية من غيره؛ ولذا روى البخاري ‏عن ‏عائشة ‏رضي الله عنها ‏قالت - قلت‏ يا رسول الله إن لي جارين فإلى أيهما أهدي قال ‏‏إلى أقربهما منك باب وهذا يعني أن الهدية هي ليست ذلك الشيء من التحف النادرة أو غيرها، فقد يكون شيئا من الحياة العادية كالطعام والشراب.
    و للهدية فوائد جمة، ذكرت في بعض روايات الحديث، كما جاء في حديث عائشة: "يا نساء المؤمنين تهادوا ولو فرسن شاة، فإنه ينبت المودة ويذهب الضغائن".
    فالهدية تزرع الألفة في قلوب الناس، وتجعل الحب والود بينهم دائما، كما أنها تذهب الكره والبغض، وكأن في الهدية علاجا لأمراض قلوب الناس، فمن رأى من انسان كرها له، أو حسدا منه عليه، أو وجد في نفسه ما يشينه، فعليه بالهدية، فإنها تذهب نار الغيرة والضغينة، وتحرق الشوك بماء المحبة، وتبدله ورودا وصفاء.
    وقد ترجم العالم الغربي مارشال سالينز فائدة أخرى للهدية حين قال: "إذا كان الأصدقاء يتبادلون الهدايا فإن الهدايا هي التي تصنع الأصدقاء".
    إنه من أهم أسباب نجاح أعداء الاسلام في نشر عاداتهم من الاحتفال بعيد الميلاد و عيد الحب و عيد الأم و ..غيره من الأيام التي يحتفلون بها و قد قلدتهم مجتمعاتنا في الاحتفال بها هو ابتعادنا عن هذه السنة النبوية الشريفة.
    فلو قمنا نحن بها و اصبحنا احيانا حين نتذكر اصدقائنا او اقاربنا نشتري لهم هدية و نقدمها لهم من باب إحياء السنة فإنهم لن يعجبوا بعادات الغرب من تخصيص يوم لاعطاء هدية للأصدقاء بل نحن أفضل فقد قرات في احد الكتب إعطاء هدية بسيطة غير متوقعة خير من هدية ثمينة متوقعة و هذا صحيح و هذا ما ورد في سنة المصطفى عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم . و الهدية شيء رمزي و لا يشترط أن يكون غال الثمن أو كبير الحجم بقدر ما يهم أن تكون من منبع الأخوة الصادقة لأن الهدية ليست بثمنها و لكن بما تحمله من قيم نبيلة و راقية.
    فقد انتشرت ظاهرة أخرى عن الهدية و هي هدية للتمهيد لقضاء مصالح شخصية فقد اصبح بعض الناس يهدون لآخرين الهدايا و بعد أن يكتسبوا ودهم يطلبون منهم قضاء مصالح لهم حينها لن يردوا لهم الطلب مما جعل أخوة الإسلام تتشتت أكثر فأصبح المسلمون يسيئون الظن ببعضهم البعض و اندثرت الثقة فيما بينهم و هذه ليست الهدية التي رغب فيها رسول الله و حث عليها عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم.



    و هذه هدية مني إليكم



    من يريد نشر الحملة بإلصاق موضوع الأسبوع الأول فليحمله من خلال الملف المرفق
    و الدال على الخير كفاعله

    وفقكم الله
    المرفقات
    لإحياء سنة تهادوا تحابوا.doc
    لا تتوفر على صلاحيات كافية لتحميل هذه المرفقات.
    (87 Ko) عدد مرات التنزيل 4

    متفائل
    عضـو مجتـهـد
    عضـو مجتـهـد

    تاريخ التسجيل : 07/03/2010
    عـدد الرسائــل : 108
    الجنس : ذكر
    العمــل : طالب
    الهوايـة : السفر
    الموقـع :

    butterfly رد: حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف متفائل في 03.04.10 10:47

    وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته، أشكر جميع المشرفين على منتديات نور اليقين على أفكارهم النيرة، وهذه مشاركتي عن سنة السواك:




    في الوقت الذي كان المسلمون يستعملون السواك في تنظيف الأسنان اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم، كان الغربيون – كما يقول الأستاذ الدكتور شوكت الشطي – أقل تذوقا للنظافة من الشعوب المتوحشة . فقد كانوا يتمضمضون بالبول لوقاية أسنانهم كما كان شائعا عند نبيلات الرومان. وكانوا يفضلون البول الآتي من أسبانيا !، فإذا لم يتيسر استعاضوا عنه ببول الثيران !! وقد كان ذلك شائعا حتى القرن السادس عشر.

    * يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    "السواك مطهرة للفم مرضاة للرب"
    رواه أحمد والنسائي وابن ماجة.

    * وعن أبي هريره رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    "لولا أن أشق على أمتي لأمرتكم بالسواك عند كل صلاة"
    متفق عليه.

    * وعن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    كان إذا دخل بيته يبدأ بالسواك. رواه مسلم.

    * وفي مسند الإمام أحمد عن التميمي قال: سألت ابن عباس رضي الله عنهما عن السواك،
    فقال: مازال النبي صلى الله عليه وسلم يأمرنا به حتى خشينا أن ينزل عليه فيه وحي.


    من فوائد السواك المكتشفة حديثا:

    - أفضل علاج وقائي لتسوس أسنان الأطفال لاحتوائه مادة الفلورايد.
    - يزيل الصبغ والبقع لاحتوائه مادة الكلور.
    - يبيض الأسنان لاحتوائه مادة السليكا.
    - تحمي الأسنان من البكتريا المسببة للتسوس لاحتوائه مادة الكبريت والمادة القلوية.
    - يفيد في إلتآم الجروح وشقوق اللثة وعلى نموها نموا سليما لاحتوائه على
    مادة ترايمثيل أمين و فيتامين (ج).
    - أفضل علاج لترك التدخين.

    والإمام ابن القيم يعدد لنا فوائد السواك:

    - يطيب الفم.
    - يشد اللثة.
    - يقطع البلغم.
    - يجلو البصر.
    - يصح المعدة.
    - يصفي الصوت.
    - يعين على هضم الطعام.
    - يسهل مخارج الكلام.
    - ينشط للقراءة والذكر والصلاة.
    - يطرد النوم.
    - يعجب الملائكة.
    - يكثر الحسنات...

    متى يستحب استعماله:

    - عند الوضوء.
    - عند الصلاة.
    - عند قراءة القرآن.
    - عند تغيير رائحة الفم بترك الأكل أو ماله رائحة أو طول السكوت أو كثرة الكلام.
    - عند إرادة النوم.
    - عند الاستيقاظ من النوم.
    - عند الدخول إلى المنزل وملاقاة الأهل.
    - بعد الأكل.

    متفائل
    عضـو مجتـهـد
    عضـو مجتـهـد

    تاريخ التسجيل : 07/03/2010
    عـدد الرسائــل : 108
    الجنس : ذكر
    العمــل : طالب
    الهوايـة : السفر
    الموقـع :

    butterfly رد: حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف متفائل في 03.04.10 10:54

    وهذه بعض الصور:










    KENZA 01
    مـشـــرف
    مـشـــرف

    تاريخ التسجيل : 27/07/2008
    عـدد الرسائــل : 632
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : المطالعة
    الموقـع :
    أوسمة العضو :

    butterfly رد: حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف KENZA 01 في 03.04.10 12:58



    جزاك الله خير الجزاء على المساهمة القيمة جدًا أخي في الله

    و لكن سيتم تأخير السنة الثانية السواك للأسبوع الموالي

    لأنه من الشروط أن تأخذ كل سنة أسبوع و ذلك ليلتزم بها الجميع و لكي لا نكثر عليهم فلو نضع كل يوم سنة فإن القارئ سيتعب
    و يمل و لا يكمل قراءة كل سنة و لا يلتزم

    بوركت و شكرًا جزيلا

    وفقكم الله

    سلسبيل
    مـشـــرف
    مـشـــرف

    تاريخ التسجيل : 28/03/2008
    عـدد الرسائــل : 624
    الجنس : انثى
    العمــل : طالب
    الهوايـة : الرسم
    الموقـع :

    butterfly رد: حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف سلسبيل في 07.04.10 18:45

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

    بارك الله فيكم
    على الموضوع الرائع والقيم ،،
    في انتظار كل جديد ـ..


    *-------------*-------------------------------*-------------------------------*-------------*



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    woverline
    عضـو نشـيـط
    عضـو نشـيـط

    تاريخ التسجيل : 23/12/2010
    عـدد الرسائــل : 818
    الجنس : ذكر
    العمــل : غير معروف
    الهوايـة : الصيد
    الموقـع :

    butterfly رد: حملة منتديات نور اليقين العملية لإحياء سنن المصطفى

    مُساهمة من طرف woverline في 08.02.11 16:06

    شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

      الوقت/التاريخ الآن هو 11.12.16 5:16